"ماسترز": سوق المال يتأثر سلبًا بصفقة "أمريكانا".. وامتصاص الصدمة "مؤكد" خلال الفترة المقبلة

الخميس 09 يوليه 2020 -09:03
محمد فتحي، رئيس مجلس إدارة شركة ماسترز لتداول الأوراق المالية
أحمد عمر
أخبار متعلقة
أنهت البورصة المصرية، تعاملات جلسة اليوم الخميس، نهاية جلسات الأسبوع، بتراجع جماعي لكافة المؤشرات، بضغوط عمليات جني أرباح على معظم الأسهم، كما تراجع رأس المال السوقى للبورصة بنحو 11.7 مليار جنيه ليغلق عند مستوى 596.766 مليار جنيه.
فيما أرجع محمد فتحي، رئيس مجلس إدارة شركة ماسترز لتداول الأوراق المالية، السبب وراء تراجعات اليوم إلى حالة الارتباك التي خلفتها صفقة "أمريكانا"، والتي تم تقديم عرض الشراء على أقصى مدى سعري متمثلاً في 6.32 جنيه، بعد استجابة شركة أمريكانا القابضة للمطاعم المصرية لتحفظ الهيئة العامة للرقابة المالية.
وأوضح رئيس مجلس إدارة شركة ماسترز لتداول الأوراق المالية في تصريحات لـ"البوصلــــة"، أن تلك الصفقة أدت لحالة من الارتباك، وتغطية المراكز المكشوفة من الأسهم من قبل بعض شركات السمسرة، عبر إغلاقات "المارجن" و"الكريديت"، مؤدية إلى إلى هبوط عدد كبير من الأسهم بنسب كبيرة أدت إلى تراجعات بالأسهم، كما أن الأسواق العالمية شهدت هي الأخرى حالة من الهبوط، بالإضافة للتوترات السياسية من الجانب التركي بالمياه الإقليمية الليبية، بالإضافة إلى تأثير فيروس "كورونا" لا يزال مسموعًا.
ويرى أن بعض الإيجابيات الداخلية تبدوا في تراجع أسعار الدولار الأمريكي الذي لم يتجاوز سعره مقابل الجنيه المصري الـ16 جنيهًا، على الرغم من مرور أيام قلائل على استئناف النشاط السياحي بعد توقف دام لأكثر من ثلاثة شهور والحصول على قرض صندوق النقد الدولي والذي عده المؤسسات العالمية والكثير من الخبراء شهادة ثقة بحق الاقتصاد المصري، فالمؤسسات لا تزال تتجه نحو للشراء، وتمتع أسهم بعض القطاعات بأسعار جاذبة  للشراء.
ولفت إلى أن المبادرة الرئاسية لدعم البورصة ستحقق الكثير لاستقرارها، فخفض أسعار الفائدة جذبت أنواع جديدة من العملاء حقق ازديادًا في أحجام التداولات ورفع حالة الانتعاش لدى شركات السمسرة في الأوراق المالية على العكس من الفترة الماضية.
وأشار إلى أن الفترة المقبلة ستتوالى خطوات الدعم والاهتمام بالبورصة، مثلما كانت منذ بدء جائحة "كوفيد 19"، بما يحسن أداء البورصة المصرية لتستمر في احتلالها لمركز متقدم وسط البورصات العربية.
وهو ما ترجم في بدء المستثمرين العرب بالشراء، نتج عنه تعويضًا لمبيعات الأجانب.
وتوقع خبير أسواق المال امتصاص السوق لتلك المؤثرات حال استقرار الأوضاع الخارجية ومتابعة سوق المال المصري لمستويات صعود جديدة، بدءً من مسيرة عرضية ليست طويلة تنتهي بالصعود متأثرين بنتائج البورصات العالمية وحقائق إنتاج علاج لفيروس كورونا والسيطرة عليه.

 

نرشح لك

  • تقارير مصوره

    • شاهد.. تعرف على أسعار خروف العيد في مصر .. وكيف تشتري أُضحية خالية من العيوب؟
    • شاهد رحلة كفاح طبيب الغلابة و تفاصيل حياتة حتي وفاته ..
    • شاهد| توسعات المستشفى الدولي للكلى والمسالك البولية.. تعزز قدرة التخصصات الفرعية لجراحات المسالك
    • شاهد|معاون وزير الزراعة يوضح الاستعدادات الخاصة باستقبال عيد الأضحى المبارك
    • شاهد| النصر للسيارات تكشف موعد طرح أول سيارة كهربائية بالسوق المصرية

    تعليقات القراء

    أضف تعليق
    الأسم
    البريد الألكنرونى
    التعليق

    تعليقات الفيس بوك

    جميع الحقوق محفوظة لموقع البوصلة 2015