نائب رئيس هيئة الطاقة النووية سابقًا: "طيبة 1" يعمل بنموذج إشعاعي متحرك يدعم تقديم خدماته بجودة عالية

الأحد 26 يناير 2020 -06:58
الدكتور علي عبدالنبي، نائب رئيس هيئة الطاقة الذرية الأسبق
أحمد عمر
أخبار متعلقة
يستهدف تطوير بنية الاتصالات في مصر.. ودخوله الخدمة مارس المقبل
إطلاق القمر الصناعي "طيبة 1" يدعم تحقيق مستهدفات الدولة.. "اقتصاديًا وأمنيًا"
قال الدكتور علي عبدالنبي، نائب رئيس هيئة الطاقة الذرية الأسبق، إن القمر طيبة-1، يعمل بنموذج إشعاعي متحرك يمكنه تقديم الخدمات فى أى مكان وبجودة عالية جداً، حيث إنه أول قمر صناعي مصري للاتصالات وتداول المعلومات، كما سيقدم خدمة موازية لخدمة الإنترنت ولن يتم القضاء على خدمة الانترنت أو إلغاء الخدمة الأرضية.
وأوضح في تصريحات خاصة لـ"البوصلـــة"، أنه سيتم استخدام هذا القمر فى شبكة إضافية تعمل بالتوازي مع الشبكة الحالية، بالإضافة لتغطيته المناطق التي لم تصلها خدمة الإنترنت في بعض الأقاليم والقرى والأماكن النائية بالصحاري المصرية، ويعتبر طفرة كبير جدًا فى مجال الاتصالات داخل مصر.
وأكد على تغطيته جزء كبير من ساحل ليبيا وساحل البحر المتوسط داخل المياه الاقتصادية المصرية، وشرق البحر المتوسط، ومصر وجنوب سوريا ولبنان والأردن وإريتريا والسودان وجنوب السودان وأغندا، فالقمر الصناعى طيبة-1، يبلغ وزنه 5.6 طن، والعمر التشغيلى للقمر 15 عام، حيث قد تم ملء خزانات الوقود التى تضمن تشغيله لمدة 15 سنة.
وألمح إلى أن إجمالى التكلفة تقدر بـ 100 مليون يورو، بخلاف تكاليف إدارة تشغيله من الأرض، ومن المقرر دخوله الخدمة فى شهر مارس المقبل، لافتًا إلى أن إدارة القمر الصناعى مصرية 100%.

(أرشيفية)
وعن نتائج إطلاق القمر، أفاد أن هناك مكاسب عديدة وفي مجالات متنوعة تترجم فى النهاية إلى مكاسب أمنية وإقتصادية، فيأتى تأمين شبكات الاتصالات وتداول المعلومات المصرية فى المقام الأول، بالتزامن مع ارتباط مصر بعدد من الشركات عالميًا للتعاون بمجال الاتصالات وتداول المعلومات وتحديدًا فى مجال الإنترنت، وهذا يتنافى مع ثقافة أمن المعلومات، فإذا كان هذا القمر يستهدف تطوير بنية الاتصالات فى مصر والاعتماد عليها بشكل أوسع مما هى عليه الآن، إلا أنه سوف يمنح شبكات الاتصالات المصرية الاستقلالية، بغرض تأمين المعلومات.
ومن الناحية الاقتصادية أبان، أنه سيدعم الاعتماد على الانترنت فائق السرعة، لإنجاز برامج الحكومة الإلكترونية كما يسهم بشكل كبير فى تحقيق برامج التنمية فى مصر، وكذا تقديم خدمات حكومية وتجارية للأفراد والشركات بجودة عالية جدًا، عبر الإنترنت "عريض النطاق" داخل مصر، وعلى مستوى منظومات الاتصالات الدولية فى منطقة شمال أفريقيا ودول حوض النيل وبعض دول أفريقيا وبعض دول عربية بالقارة آسيا.
وأضاف أنه مع توفير بنية تحتية للاتصالات والإنترنت للمناطق النائية والمنعزلة، سوف تتحقق الاستفادة والاستغلال الأمثل لموارد وثروات مصر الطبيعية والصناعية والبشرية، والتى سوف تؤدي للنهوض بقطاعات كثيرة مثل البترول والطاقة والثروة المعدنية، والتعليم، والصحة، والقطاعات الحكومية الأخرى، والتى سوف يترجم نتاجها إلى مكاسب مادية ضخمة.
ويؤكد أنه إلى جانب ذلك يدعم كل أجهزة الدولة في مكافحة الإرهاب، والتى تعيق جهود التنمية الشاملة، فالقضاء على الإرهاب، سيساعد فى الاستقرار و تحقيق إستراتيجية التنمية المستدامة لمصر 2030.
ولفت إلى توفيره على مصر تكلفة خدمات البث الفضائى التى تتم عبر شبكات المحمول فى مصر، والمؤجرة عبر التعاقد من خلال شركات لدول أجنبية، ومن هنا سوف تأتى الاستقلالية فى التحكم فى شبكة الاتصالات المصرية.

 

نرشح لك

  • تقارير مصوره

    • تعرف على أبرز كوميكسات السناجل في عيد الحب
    • الرئيس التنفيذي لـ"كونسقرة" يستعرض مشروع" قرة إنرجي" لاستغلال غاز الشعلة
    • ابرز 7 وجهات ترفيهية لقضاء اوقات ممتعة لكافة افراد الاسرة
    • شاهد الفيلم التسجيلي لاحتفال هيئة الرقابة المالية بمرور عشرة سنوات علي تأسيسها
    • محمد الفقي، رئيس قطاع الاعمال ب فاليو يعرض احدث منتجات الشركة "ToU"

    تعليقات القراء

    أضف تعليق
    الأسم
    البريد الألكنرونى
    التعليق

    تعليقات الفيس بوك

    أحدث الاخبـــار

    الأكثر قراءة

    جميع الحقوق محفوظة لموقع البوصلة 2015