في البورصة.. "اسأل العليل و لا تسأل التحليل"
الإثنين 06 مايو 2019 -02:56
"صدّق العليل ولاتصدق التحليل "

 
صدرت عدة بيانات إقتصادية إيجابية خلال الآونة الاخيرة كلها تبشر بأن الوضع الإقتصادي المصري مطمئن ومستقر لعل أبرزها هو رفع التصنيف الإئتماني لمصر من قبل المؤسسات الدولية من B  الى B+ وكذلك تقرير صندوق النقد الأخير الذي جاء في مجمله إيجابيا ، والسؤال هو لماذا تهبط موشرات البورصة المصرية إذن ؟ أليست البورصة هي مرآة الإقتصاد كما تعلمنا أم أنها لم تصبح كذلك ؟ وإذا كانت مرآة الإقتصاد فأين تكمن المشكلة ؟ هل هي في البورصة كمؤسسة أم في سياسات الدولة الإقتصادية ككل ؟

وللإجابة على هذه الأسئلة لابد أن نوضح التالي :

لقد هبط مؤشر البورصة الرئيسي EGX 30  منذ قمته التاريخية في ابريل من العام الماضي حيث سجل 18000 نقطة تقريبا ليصل الى 12000 نقطة تقريبا مع نهاية العام الماضي ثم  بدأت مؤشرات البورصة في التعافي مرة أخرى مع بداية العام الحالي ليصل مؤشر EGX 30  الى 15300 نقطة تقريبا في فبراير الماضي ثم عاود الإنخفاض مرة أخرى ليصل الى 14000 نقطة تقريبا.


والإنخفاض الأخير هو ما  يثير التسأولات حول تلك المشكلة خاصة و أنه يتزامن مع صدور تلك البيانات الإيجابية فبدلا من أن تواصل البورصة الإرتفاع هبطت كما رأينا وقد يرى البعض أنها حركة تصحيحية وأن الإتخفاض طفيف  ولا يدعوا للإنزعاج ولكن الكافة يعلمون أن الإنخفاض أكبر من ذلك بكثير.
 وذلك لأن مؤشر EGX30  لا يعبر عن حقيقة السوق لمشكلة تتعلق بلأوزان النسبية لمكونات المؤشر والتي يتحكم فيها سهم أو اثنين على الأكثر ففي حين انخفض المؤشر بنسبة لا تتجاوز 8% فقد هبطت أغلب الأسهم بنسب تتجاوز 25% من قيمتها ، ليس ذلك فقط فقد هبطت أحجام التداولات اليومية أيضا بشكل حاد فبعد ان كانت تصل الى مليار جنيه او أكثر أصبحت لا تتجاوز 300 مليون جنيه .
إذن فما هو سبب المشكلة ؟ وهل حقا البورصة لم تصبح مرآة للإقتصاد ؟


أقول لك أن البورصة كانت ومازالت وستظل مرآة أي اقتصاد في العالم ؟ وان المشكلة ليست في المرآة ولكن في المرئي .

المشكلة بكل بساطة تتعلق بالسياسات الحكومية في التعامل مع ملفات الإقتصاد ككل، أما عن معضلة البيانات الإيجابية وهبوط البورصة فلا يعبر عنها سوى المشهد العبقري للفنان محمد عبد العزيز  في فيلم جري الوحوش حين قال " صدّق العليل ولاتصدق التحليل يا دكتور "


 

 

تعليقات القراء

أضف تعليق
الأسم
البريد الألكنرونى
التعليق

تعليقات الفيس بوك

أحدث الاخبـــار

الأكثر قراءة

جميع الحقوق محفوظة لموقع البوصلة 2015