الجيش الليبى يسقط طائرتين تركيتين فى طرابلس

الثلاثاء 31 مارس 2020 -11:36
ارشيف
أ.ش.أ
أعلنت مصادر عسكرية ليبية إسقاط طائرة مسيرة من نوع "بيرقدار"، بعدما حاولت الإغارة على مواقع بمنطقة الكسارات غرب العاصمة، وقال أبوبكر أدويهش المسؤول الإعلامى لقوة الاحتياط فى الجيش الوطنى الليبى: ، وفقا لقناة "سكاي نيوز" الفضائية اليوم الثلاثاء، :"تمكنت وحداتنا من إسقاط طائرة مسيرة من نوع بيرقدار حاولت الإغارة على مواقعنا بمنطقة الكسارات بورشفانة"، غرب طرابلس.

وأوضح أدويهش أن وحدات الدفاع الجوي تمكنت من إسقاط الطائرة باستخدام مدفع م ط 14.5، وذلك قبل أن تحقق الأهداف التي أقلعت من أجل تنفيذها.
وكان الجيش الوطني الليبي أعلن قبل ساعات، إسقاط طائرة مسيرة تركية عقب استهدافها من قبل منصات الدفاع الجوي، لترتفع الحصيلة إلى طائرتين خلال 12 ساعة.

وقال الجيش، في بيان، إن المسيرة التركية أقلعت من قاعدة معيتيقة العسكرية، وتم إسقاطها جنوب العاصمة طرابلس.
يذكر أن اللواء فوزي المنصوري قائد محور عين زارة التابع للجيش الليبي أعلن في وقت سابق أن قوات الجيش تمكنت خلال الأيام القليلة الماضية من السيطرة على عدة مناطق بالعاصمة طرابلس بعد دحر الميليشيات الإرهابية.

وقال المنصوري إن قوات الجيش تمكنت من السيطرة على منطقة مشروع الهضبة بالكامل، وحوالي نصف منطقة أبوسليم، جنوب طرابلس. 
وتقدم تركيا دعما عسكريا كبيرا للميليشيات المتطرفة المرتبطة بحكومة فائز السراج، سواء بإرسال مستشارين عسكريين أو جنود أو أسلحة، أو حتى مرتزقة من سوريا.

وتعد الطائرات التركية المسيرة ضمن أهم الأسلحة التي تستخدمها ميليشيات طرابلس في معاركها مع قوات الجيش الوطني.

 

نرشح لك

  • تقارير مصوره

    • شاهد| رئيس الوزراء ينهي أزمة "غضب الأطباء" بخطاب شكر بخط يده
    • شاهد| جهاز حماية المستهلك يستعرض أستراتيجيتة و محاور العمل خلال الفنرة القادمة
    • شاهد| "حماية المستهلك" يحذر الشركات العقارية التي تفرض رسومًا على التنازل عن الوحدة عند إعادة بيعها
    • شاهد| القائم بأعمال رئيس جهاز حماية المستهلك يوضح طرق تقديم الشكاوى
    • شاهد| جهاز حماية المستهلك: بشرى سارة لأولياء الأمور بشأن أزمة مصروفات المدارس الخاصة

    تعليقات القراء

    أضف تعليق
    الأسم
    البريد الألكنرونى
    التعليق

    تعليقات الفيس بوك

    أحدث الاخبـــار

    الأكثر قراءة

    جميع الحقوق محفوظة لموقع البوصلة 2015