كيف تفاعل العالم مع الاتفاق الإماراتي الإسرائيلي؟

الجمعة 14 أغسطس 2020 -01:58
خاص
أخبار متعلقة
أكد الرئيس التركي رجب طيب إردوغان الجمعة أن بلاده قد تجمّد رسمياً علاقاتها الدبلوماسية مع أبوظبي رداً على اتفاق تطبيع العلاقات بين دولة الإمارات وإسرائيل الذي ندّدت به تركيا.

وقال إردوغان للصحافة في إسطنبول "أعطيت التعليمات لوزارة خارجيتنا، قلت إنه بامكاننا تجميد علاقاتنا الدبلوماسية مع حكومة أبوظبي أو سحب سفيرنا".

ونددت تركيا الجمعة بالاتفاق التاريخي بين إسرائيل والإمارات الذي تعهدت فيه الدولة العبرية تعليق ضم أراض فلسطينية، ووصفته بأنه خيانة للقضية الفلسطينية.

وقالت وزارة الخارجية التركية في بيان أن "الإمارات تحاول تقديم هذا الاتفاق كنوع من التضحية بالنفس من أجل فلسطين في الوقت الذي تخون فيه القضية الفلسطينية لخدمة مصالحها". وأضافت "لن ينسى التاريخ وضمير شعوب المنطقة هذا التصرف المنافق ولن يغفروا لها أبدا".

سلطنة عمان

أعربت سلطنة عمان الجمعة عن تأييدها لقرار الإمارات بشأن العلاقات مع إسرائيل، بحسب بيان أوردته وكالة الأنباء العمانية.

ونقلت الوكالة عن ناطق رسمي باسم الخارجية العمانية تأكيده "تأييد السلطنة قرار دولة الإمارات العربية المتحدة بشأن العلاقات مع إسرائيل في إطار الإعلان التاريخي المشترك بينها وبين الولايات المتحدة وإسرائيل". وأعرب عن أمله في أن "يسهم ذلك القرار في تحقيق السلام الشامل والعادل والدائم في الشرق الأوسط".

ألمانيا

رحّبت ألمانيا الجمعة بالاتفاق "التاريخي" بين إسرائيل والإمارات الذي تعهدت فيه الدولة العبرية تعليق ضم أراض فلسطينية.

وقال وزير الخارجية الألماني هايكو ماس إن تطبيع العلاقات بين البلدين "يعد مساهمة مهمة في السلام في المنطقة".

إيران

دانت إيران في بيان الجمعة تطبيع العلاقات بين إسرائيل والإمارات العربية المتحدة ووصفته بأنه "حماقة استراتيجية"، مؤكدة أن الشعب الفلسطيني لن يغفر لأبو ظبي.

وقال البيان "سيثبت التاريخ أن هذا الخطأ الاستراتيجي سيؤدي الى تقوية محور المقاومة في المنطقة".

الولايات المتحدة

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قال في تغريدة على تويتر "إنه اختراق ضخم! اتفاق سلام تاريخي بين صديقينا الكبيرين، اسرائيل والامارات العربية المتحدة". وصرّح ترامب لاحقا للصحفيين "الجميع قال إن هذا سيكون مستحيلا (...) بعد 49 عاما اسرائيل والامارات العربية ستطبعان علاقاتهما بالكامل".


ووصف وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو الإعلان عن الاتفاق بأنه "يوم تاريخي وخطوة كبيرة إلى الأمام من أجل السلام في الشرق الأوسط". وأضاف "الولايات المتحدة تأمل أن تكون هذه الخطوة الشجاعة الأولى في سلسلة من الخطوات التي ستنهي 72 عاما من العداوات في المنطقة".

وقال المرشح الديمقراطي للانتخابات الرئاسية الأمريكية جو بايدن "اليوم، قامت إسرائيل والإمارات العربية المتحدة بخطوة تاريخية لجسر الانقسامات العميقة في الشرق الأوسط". وأضاف "عرض الإمارات الاعتراف بشكل علني بدولة اسرائيل عمل مرحب به وشجاع وفعل سياسي مطلوب بشدة".

ووصف مستشار الرئيس الأمريكي جاريد كوشنر الذي ساهم في وضع خطة ترامب للسلام في الشرق الأوسط الاتفاق بأنه "كاسر للجليد بين هذين البلدين"، مضيفا "نأمل أن نرى (...) المزيد من البلدان تقوم بالشيء نفسه".

وقال مستشار الأمن القومي في البيت الأبيض روبرت أوبراين "نعتقد أن هناك دولا أخرى تنتظر في الكواليس". واعتبر أن ترامب "يجب ان يكون مرشحا متقدما لنيل جائزة نوبل للسلام".

الإمارات وإسرائيل

اعتبر وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش الاتفاق مع إسرائيل خطوة "جريئة لضمان حل الدولتين".


كما أشاد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بالاتفاق قائلا إنه "يوم تاريخي" يدشن لـ "حقبة جديدة" في العلاقات مع العالم العربي.


وقال وزير الدفاع في الحكومة الاسرائيلية بيني غانتس إن الخطوة "مهمة ومؤثرة". وأضاف "أنا أدعو دولا عربية أخرى الى تعزيز العلاقات الدبلوماسية باتفاقات سلام اضافية".


فلسطين

أعلنت السلطة الفلسطينية "رفضها واستنكارها الشديدين" للاتفاق، وحذّرت "من الرضوخ للضغوط الأمريكية والسير على خطى دولة الإمارات والتطبيع المجاني مع دولة الاحتلال الإسرائيلي على حساب الحقوق الفلسطينية". ووصفت القيادة بعد اجتماع برئاسة الرئيس محمود عباس الاتفاق بأنه "اعتداء" على الشعب الفلسطيني و"خيانة" لقضيته، بما في ذلك المطالبة بأن تكون القدس عاصمة دولته المستقبلية.

وقالت المسؤولة الفلسطينية حنان عشراوي على تويتر "أتمنى ألا تختبروا عذاب سرقة وطنكم، وألا تشعروا بألم العيش في الأسر تحت الاحتلال، وألا تشهدوا هدم منزلكم أو قتل أحبائكم، اتمنى ألا تتعرضوا للخيانة من أصدقائكم".


وقال الناطق باسم حركة حماس حازم قاسم "الاتفاق مرفوض ومدان ولا يخدم القضية الفلسطينية ويعتبر استمرارا للتنكر لحقوق الشعب الفلسطيني".

مصر

كتب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي على موقع "تويتر" الخميس "تابعت باهتمام و تقدير بالغ البيان المشترك الثلاثي بين الولايات المتحدة الأمريكية ودولة الإمارات العربية الشقيقة وإسرائيل حول الاتفاق على إيقاف ضم إسرائيل للاراضي الفلسطينية"، معتبرا أنها خطوات "من شأنها إحلال السلام في الشرق الأوسط".


البحرين

أعربت البحرين في بيان نشرته وكالة الأنباء الحكومية عن "بالغ التهاني لدولة الإمارات العربية المتحدة"، مضيفة "هذه الخطوة التاريخية ستسهم في تعزيز الاستقرار والسلم في المنطقة". وتابع البيان "تتطلع مملكة البحرين إلى مواصلة الجهود للتوصل إلى حل عادل وشامل ودائم للنزاع الفلسطيني الإسرائيلي".

الأردن
أكد وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي أن الاتفاق "سيكون مرتبطا بما ستقوم به إسرائيل. فإن تعاملت معه كحافز لإنهاء الاحتلال وتلبية حق الشعب الفلسطيني في الحرية والدولة المستقلة القابلة للحياة وعاصمتها القدس المحتلة على خطوط الرابع من حزيران/يونيو 1967، ستتقدم المنطقة نحو تحقيق السلام العادل، لكن إن لم تقم إسرائيل بذلك ستعمق الصراع الذي سينفجر تهديدا لأمن المنطقة برمتها".


فرنسا
قال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان في بيان إنّ القرار المتّخذ من جانب السلطات الإسرائيلية بتعليق ضم أراض فلسطينية "هو خطوة إيجابية يجب أن تتحوّل إلى إجراء نهائي".


بريطانيا

قال وزير الخارجية دومينيك راب في بيان "انها خطوة تاريخية تشهد تطبيع العلاقات بين صديقين كبيرين للمملكة المتحدة (...) وفي النهاية لا بديل عن المحادثات المباشرة بين الفلسطينيين واسرائيل التي تشكل السبيل الوحيد للتوصل الى حل الدولتين وسلام مستدام".



الأمم المتحدة

رحبّ متحدّث باسم الأمين العام للأمم المتّحدة أنطونيو غوتيريش بالاتفاق" وأعرب عن أمله في "أن يتيح فرصة للزعماء الإسرائيليين والفلسطينيين للانخراط مجدّداً في مفاوضات جادّة تحقّق حل الدولتين بما يتّفق وقرارات الأمم المتحدة والقانون الدولي والاتفاقات الثنائية".

 

نرشح لك

  • تقارير مصوره

    • تعرف على آخر موعد لتركيب الملصق الإلكتروني؟
    • شاهد.. تطور الأحداث وصولاً لقرار رئيس الوزراء بمد مهلة التصالح في مخالفات البناء
    • تشييع جثمان المقدم محمود عفت القاضي, شهيد سجن طره
    • خبير يطالب بتأجيل الطروحات الحكومية لحين عودة الأجانب لضخ استثمارتهم بالبورصة
    • عادل المصرى يطالب بمنع المحليات من التفتيش على المنشأت السياحية

    تعليقات القراء

    أضف تعليق
    الأسم
    البريد الألكنرونى
    التعليق

    تعليقات الفيس بوك

    أحدث الاخبـــار

    الأكثر قراءة

    جميع الحقوق محفوظة لموقع البوصلة 2015