إيفانكا ترمب تزور المغرب لتشجيع التمكين الاقتصادي للنساء

الجمعة 08 نوفمبر 2019 -07:55
وكالات
بدأت إيفانكا ترمب، مستشارة الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، زيارة للمغرب مدتها ثلاثة أيام، وذلك للتعريف بـ«مبادرة التنمية والازدهار العالمي للمرأة»، التي ترعاها إيفانكا والتي تسعى إلى تحقيق التمكين الاقتصادي لنحو 50 مليون امرأة بحلول سنة 2025.
وفي إطار هذه المبادرة أشرفت إيفانكا أمس، في سيدي قاسم، على إطلاق حملة لمواكبة عملية تمليك الأراضي السلالية (أراضي القبائل).

ووفقا لصخيفة الشرق الأوسط اطّلعت إيفانكا رفقة الوفد المرافق لها، خلال هذه الزيارة الميدانية، على استفادة مجموعة من النساء السلاليات من عملية تمليك أراضي الجموع، التي تعد ضمن أولويات مبادرة التنمية والازدهار العالمي للمرأة الرامية إلى تعزيز التمكين الاقتصادي للنساء في المغرب. وفي كلمة بالمناسبة، قالت إيفانكا إن الاستثمار في النساء يمكنهن من الاستثمار في محيطهن، مؤكدة أنّ تمليك الأراضي يعد مسألة أساسية لتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية. كما نوهت بعمل فريق مؤسسة حساب تحدي الألفية الذي يشتغل لتنفيذ «مبادرة التنمية والازدهار العالمي للمرأة» في المغرب. وأشادت بالمناسبة أيضا بتصويت البرلمان المغربي على قوانين تتعلق بالأراضي السلالية، ودعت إلى تنفيذ هذه القوانين. وأشارت إيفانكا إلى أن المبادرة، تقوم على ثلاث ركائز، تشمل مساعدة النساء على تطوير قدراتهن بهدف زيادة الإنتاجية، والولوج إلى القروض والمساعدة التقنية لتمكين النساء من إحداث المقاولات، وتغيير بيئة عمل النساء من خلال تغيير العقليات والقوانين. وتعمل مؤسسة حساب تحدي الألفية، في هذا الإطار، على مواكبة المستفيدين من مشروع تمليك نحو 67 ألف هكتار من أراضي الجموع، بهدف بلوغ 56 ألف مستفيد بمنطقتي الغرب والحوز. كما أشرفت إيفانكا ترمب على حفل توقيع اتفاقيتين بين عدد من الشركاء، رصد لهما مبلغ إجمالي يفوق ستة ملايين دولار، تهمان إجراءات مواكبة المستفيدات من عملية تمليك أراضي الجموع، من خلال توفير تكوينات حول الإنتاج الفلاحي والتسيير المالي ومحو الأمية الوظيفية. وتدعم الاتفاقيتان الركيزتين الثانية والثالثة لمبادرة التنمية والازدهار العالمي للمرأة، من خلال أنشطة اقتصادية لفائدة النساء في المجال الفلاحي، وتوفير البيئة الملائمة لتمكين النساء من الولوج إلى الملكية. وحلت إيفانكا ترمب مساء أول من أمس في مطار الرباط - سلا، وكان في استقبالها الأميرة للا مريم شقيقة العاهل المغربي، وناصر بوريطة وزير الخارجية المغربي، وديفيد غرين القائم بأعمال السفارة الأميركية بالرباط، إلى جانب شخصيات أخرى. وأجرت أمس لقاءات مع مسؤولين مغاربة في الرباط، ومن المقرر أن تلتقي في الدار البيضاء مع طلبة المعهد المتخصص في مهن الطيران ولوجستيك المطارات. وكان لافتا ارتداء إيفانكا خلال استقبالها بالمطار زيا تقليديا مغربيا عبارة عن قميص قصير باللون الرمادي الفاتح مطرز من الأمام ارتدته مع بنطلون من نفس اللون. وقدم لها خلال الاستقبال التمر والحليب. وفقا لتقاليد المغرب في الترحيب بالضيوف وتعد هذه الزيارة، حسب البيت الأبيض، ثالث زيارة دولية لإيفانكا مخصصة لدعم «مبادرة التنمية والازدهار العالمي للمرأة»، بعد جولتين زارت خلالهما كلا من إثيوبيا وساحل العاج، وكولومبيا والأرجنتين والباراغواي. ويضم الوفد المرافق لإيفانكا، شان كيرنوكروس، الرئيس المدير العام لبرنامج تحدي الألفية الذي يقدم منحا للبلدان النامية للمساعدة في تعزيز النمو الاقتصادي. وقالت إيفانكا ترمب، في بيان لوكالة أسوشيتيد برس، إن المملكة المغربية حليف مهم للولايات المتحدة، وقد «قطعت خطوات كبيرة» في عهد الملك محمد السادس لتعزيز المساواة بين الجنسين.

نرشح لك

  • تقارير مصوره

    • شاهد.. سفيرة النرويج تبحث مع رئيس هيئة قناة السويس سبل تعزيز علاقات التعاون المشترك
    • شاهد.. مطارات حظر إستعمال المواد البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد في مطارات دبي
    • انطلاق فعاليات المؤتمر الثاني لقطاع الأعمال العام "استشراف المستقبل"26 نوفمبر
    • وزير قطاع الأعمال العام: يؤكد التزام الحكومة بتنفيذ برنامج الطروحات ويعلن تفاصيل جديدة ..
    • فيديو وجراف نتائج اعمال البنك العربي الافريقي خلال النصف الأول من 2019

    تعليقات القراء

    أضف تعليق
    الأسم
    البريد الألكنرونى
    التعليق

    تعليقات الفيس بوك

    أحدث الاخبـــار

    الأكثر قراءة

    جميع الحقوق محفوظة لموقع البوصلة 2015