"جريمة دولية".. طلب إحاطة بشأن قيادة محمد رمضان لطائرة

الإثنين 14 أكتوبر 2019 -05:00
خاص البوصلة
تقدمت النائبة إيناس عبدالحليم، عضو مجلس النواب، بطلب إحاطة موجه إلى وزير الطيران، بشأن الفيديو الذي نشره الفنان محمد رمضان، عبر حسابه الشخصي على موقع "تويتر"، وهو على متن طائرة في طريقه إلى مدينة الرياض.

وقالت "عبدالحليم"، في طلبها، إن محمد رمضان ذهب إلى غرفة القيادة بالطائرة، وبدأ في قيادة الطائرة المحملة بالركاب، وظهر صوت كابتن الطائرة وهو يقول: "والمصحف محمد رمضان هو اللي سايق بينا الطيارة دلوقتي"، وكتب رمضان على الفيديو: "أول مرة أسوق الطيارة ثقة في الله نجاح".

وأردفت عضو البرلمان: "لهذه الدرجة وصل الحال بالاستهتار بحياة المواطنين، والسماح لأحد المواطنين العاديين بقيادة طائرة على متنها مئات الأرواح".

وأوضحت النائبة، أن ما حدث من جانب طاقم الطائرة ما هو إلا جريمة دولية يعاقب عليها القانون، ومخالفة صارخة لكافة الأعراف الدولية بشأن أمن وسلامة المواطنين، وتشكل جريمة ترويع وتخويف المواطنين.

وتساءلت: "ماذا لو لا قدر الله، حدث وسقطت الطائرة نتاج خطأ من جانب الفنان محمد رمضان أثناء استعراضه لطريقة قيادة الطائرة؟".

وتابعت: "اعتراف رمضان بأنه أول مرة يقود طائرة، وسط فرحة من جانب طاقم الطائرة، والذي بدوره يؤكد أن فعلا محمد رمضان هو الذي يقود الطائرة.. جريمة دولية وإنسانية لا تغتفر، وتستوجب الملاحقة الجنائية".

وأوضحت، أن ما حدث يفتح الباب أمام أي مواطن يرتاد كابينة أي طائرة ويقوم بالمثل بتقليد الفنان المشهور والذي هو قدوة بالنسبة لكثير من الناس، مضيفة: "بل سنجد في الأيام القادمة السوشيال ميديا تمتلئ بالصور والفيديوهات لمواطنين عاديين يقوموا بقيادة طائرات، فالأمر أصبح مباح ومستهان".

نرشح لك

  • تقارير مصوره

    • وزير قطاع الأعمال العام: يؤكد التزام الحكومة بتنفيذ برنامج الطروحات ويعلن تفاصيل جديدة ..
    • فيديو وجراف نتائج اعمال البنك العربي الافريقي خلال النصف الأول من 2019
    • شاهد..هشام عز العرب:CIB يقود التغير في المجتمع عبر تحقيق المساواة بين الرجال والنساء
    • شاهد.. حسين أباظة: " التجاري الدولي" يستهدف استحواذ مصر على عرش " الاسكواش" ل 20 سنة قادمة
    • شاهد.. السيد القصير"البنك الزراعي اول بنك يقدم تمويل سلاسل القيمة بالقطاع الزراعي في مصر "

    تعليقات القراء

    أضف تعليق
    الأسم
    البريد الألكنرونى
    التعليق

    تعليقات الفيس بوك

    جميع الحقوق محفوظة لموقع البوصلة 2015