"البيئة" تستعرض إنجازاتها خلال 2016: خفض تلوث مياه النيل

الأربعاء 11 يناير 2017 -01:48
صورة ارشفية
خاص
أصدرت وزارة البيئة، بيانًا، اليوم الأربعاء، توضح فيه إنجازات الوزارة خلال عام ٢٠١٦.
أولا.. إدارة تحسين نوعية المياه:
تم خفض أحمال التلوث فى اطار العمل على إنهاء مشكلة الصرف الصناعي المباشر (المخالف) على نهر النيل لمصانع شركة السكر والصناعات التكاملية وشركات الورق حيث تم الانتهاء من تنفيذ المرحلة الأولى من خطط توفيق الأوضاع البيئية لتلك المصانع ما ساهم في خفض 40% من الحِمل العضوي للصرف الصناعي لتلك المصانع على نهر النيل وجاري تنفيذ المرحلة الثانية للوصول إلى الحدود المسموح بها قانونًا، بالإضافة إلى إيقاف 50% من الصرف الصناعى لمصنع سكر الحوامدية ما أدى إلى خفض الحِمل العضوي على نهر النيل بمعدل 175 طنا.
كما شهد عام ٢٠١٦ الانتهاء من توفيق الأوضاع البيئية لمصنع مصر إدفو للورق ما أدى إلى خفض الحِمل العضوي للصرف الصناعي للمصنع على نهر النيل، إلا أنه مازال هناك بعض الحيود فى بعض العناصر، وتقوم الشركة الآن بالإجراءات التصحيحية لذلك.
وأعلنت وزارة البيئة، إنه جار تنفيذ خطة توفيق الأوضاع البيئية لمصنع قوص للورق، على أن يتم الانتهاء منها بنهاية يونيو 2017، بالاضافة الى التحول من أنظمة معالجة الصرف الصناعي بشكل منفرد لكل منشأة على حدة إلى المعالجة المركزية.
جاء ذلك من خلال التعاون مع وزارة الإسكان في إنشاء محطات صرف صناعي وصحي جديدة (مثل محطة قويسنا- محطة أبورواش- كيما 2.1)، ما يساهم في رفع كفاءة المعالجة وخفض أحمال التلوث بنسبة لا تقل عن 90%، وتقديم الدعم الفني والمادي لتوفيق الأوضاع البيئية للمنشآت التي تقوم بالصرف (المخالف) على البحيرات المصرية، حيث تم توفيق أوضاع 31 منشأة صناعية من إجمالى 61 منشأة تقوم بالصرف على بحيرات (المنزلة، مريوط، البرلس، إدكو) ما ساهم في تخفيض أحمال التلوث الناتج عن تلك المنشآت بنسبة 51،5%.
بالإضافة إلى تقديم الدعم المالي بمبلغ 5 ملايين جنيه لعدد ( 2 ) منشأة صناعية تابعة لشركات القطاع العام (شركة مصر للزيوت والصابون، شركة قهـا للأغذية المحفوظـة)، ما يساهم في خفض 91 طن /عام من الأحمال العضوية على بحيرة المنزلة.
كما تم تنفيذ مشروع ريادي بتكلفة 40 مليون جنيه لخفض أحمال التلوث على بحيرة مريوط ما يساهم في خفض الأحمال العضوية على البحيرة، بالاضافة الى تقديم الدعم المالي والفني لإنشاء مصنع الفاكيوم بشركة أميسال والذي يهدف إلى إستخراج الأملاح من مياه بحيرة قارون ما يحافظ على الحياة المائية بالبحيرة، حيث أدى تنفيذ المشروع لإعادة تدوير كمية (450) ألف م3/سنة من المخلفات السائلة للمحاليل الملحية الخارجة من المصانع الأخرى واستخلاص الأملاح الذائبة بها، بالإضافة إلى إعادة تدوير كمية 50 ألف طن/سنة من تراكمات الملح منخفض النقاوة والناتج من مصنع غسيل وتكرير كلوريد الصوديوم عن طريق إعادة تصنيعها وإنتاج منتجات جديدة.
وبالنسبة لدعم جهود رصد نوعية المياه، تم التحوّل إلى أسلوب الرصد اللحظي والمستمر للمنشآت التي تصرف على نهر النيل حيث تم تركيب وتشغيل عدد 7 محطات للرصد، ومن المخطط زيادة عددها إلى (23) محطة خلال السنوات الخمس القادمة.
بالاضافة إلى تنفيذ برنامج دورى لرصد نوعية المياه والرواسب بعدد (9) بحيرات (المنزلة – مريوط – إدكو- البرلس- البردويل – قارون – الريان – المرة –التمساح) بهدف الوقوف على الحالة البيئية لكل بحيرة وتحديث البيانات وإتاحتها لمتخذ القرار لاتخاذ الإجراءات اللازمة لتحسين الوضع البيئي لها.


نرشح لك

  • تقارير مصوره

    • شاهد مراسم حفل افتتاح البطولة العربية
    • شاهد كلمة السيسي أثناء افتتاح أكبر قاعدة عسكرية في الشرق الأوسط
    • مصر تفتتح "قاعدة محمد نجيب" أكبر القواعد العسكرية في الشرق الأوسط
    • بالفيديو: خبيرة مصرفية..تعويم الجنيه ساعد على تقليل الواردات وزيادة الصادرات المصرية
    • بالفيديو: تقرير عن زيادة نمو الصادرات المصرية بنسبة 14% في الربع الاول من 2017

    تعليقات القراء

    أضف تعليق
    الأسم
    البريد الألكنرونى
    التعليق

    تعليقات الفيس بوك

    أحدث الاخبـــار

    الأكثر قراءة

    مقالات متنوعة

    محمد أبو أحمد

    02:28 - 2017/8/12

    عبير مصطفي مستشار تجاري دولي

    02:20 - 2017/8/07

    د.رمضان معروف

    10:59 - 2017/7/02

    احمد حسين – باحث اقتصادى

    01:41 - 2017/6/28

    عابر الشحات ابو بكر

    03:37 - 2017/5/28

    الدكتور: خالد عبدالباقي

    03:35 - 2017/5/28

    الأمير العسيري

    03:29 - 2017/5/20

    جمال السوهاجي

    01:08 - 2017/4/06
    جميع الحقوق محفوظة لموقع البوصلة 2015