دبي هايتس أكاديمي توقع اتفاقية شراكة مع معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا لتطوير برنامج متخصص في الذكاء الاصطناعي

الإثنين 10 أغسطس 2020 -12:09
خاص - البوصلة
أخبار متعلقة
•    بالتزامن مع اتفاقية الشراكة، تستعد دبي هايتس أكاديمي لافتتاح المرحلة الثانوية في شهر سبتمبر 2020

•    بالشراكة مع معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، ستعمل المدرسة على بدء المرحلة التجريبية من برنامج الذكاء الاصطناعي الخاص بطلاب المرحلة التعليمية الثانوية والذي يمتد لمدة ثلاث سنوات



 أعلنت دبي هايتس أكاديمي المدرسة الرائدة في تدريس المنهاج البريطاني والواقعة في منطقة البرشاء جنوب بدبي، عن افتتاح المرحلة التعليمية الثانوية عند بداية العام الدراسي الجديد 2020/2021 في 30 أغسطس الحالي. 

بالإضافة إلى توفير المنهاج الوطني الإنكليزي (البريطاني)، الذي تم وضعه بشكلٍ يتوافق مع المتطلبات المحلية في دولة الإمارات بما في ذلك تدريس اللغة العربية والدراسات الإسلامية والتربية الأخلاقية والدراسات الاجتماعية، وقعت دبي هايتس أكاديمي اتفاقية شراكة مهمة مع معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (MIT).

بموجب هذه الشراكة، ستطلق دبي هايتس أكاديمي مشروع تعليمي متطور مدته ثلاث سنوات، سيتم التركيز من خلاله على العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، فضلاً عن الذكاء الاصطناعي الذي يلعب دوراً كبيراً في التحول الرقمي والتكنولوجي الذي يشهده العالم اليوم. 

بهذه المناسبة، قال روب هيتشينغز نائب المدير في دبي هايتس أكاديمي ومدير المرحلة الثانوية: "نعيش اليوم عصر التكنولوجيا والتطور الرقمي، فإذا كنت من متصفحي المواقع الإلكترونية أو مستخدمي التطبيقات والهواتف الذكية أو وسائل التواصل الاجتماعي، فأنت تتفاعل بالفعل مع الأنظمة والتقنيات التي يدعمها الذكاء الاصطناعي. لذا نخطط لإعداد جيل من الطلاب يتحلى بالأخلاق والوعي الكامل لاستخدام مختلف  التقنيات التي يدعمها الذكاء الاصطناعي. 

"إن فرص العمل المتاحة للأشخاص الذين يتمتعون بخبرة كافية في مجال الذكاء الاصطناعي، تنمو بالفعل على نحوٍ متسارع في جميع أنحاء العالم وضمن مختلف الصناعات والأسواق. في ضوء ذلك، نرى بأن هنالك مستقبل مشرق للغاية للطلاب الذي يتمتعون بمهارات وقدرات في التفكير الحاسوبي والذكاء الاصطناعي."

هذا وسيركز برنامج معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا على مفهوم "التعلم من خلال صنع الأشياء" أو كما يعرف اصطلاحاً بالتعلم البنائي. بناءً على ذلك، ستُتاح الفرصة أمام الطلاب لتعلم المهارات والمفاهيم التقنية في الذكاء الاصطناعي والتفكير الحاسوبي مع تطوير كفاءات العمل الجماعي أيضاً، ويتضمن ذلك التعاون والتواصل وحل المشاكل والتفكير النقدي والتصميم. 

في البداية، سيتم تعريف طلاب السنة السابعة (الصف السادس) على مجموعة من نماذج التعليم للعام الدراسي 2020/2021، والتي سيتم تدريسها مرتين أسبوعياً ضمن إطار دورس علوم الكمبيوتر من قبل مدرس علوم الكومبيوتر في دبي هايتس أكاديمي وأحد الأستاذة من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا. في مرحلةٍ لاحقة، سيتم توسيع البرنامج ليشمل السنتين الدراسيتين الثامنة والتاسعة، حيث تهدف المدرسة إلى جعله برنامجاً شاملاً يغطي جميع السنوات الدراسية في دبي هايتس أكاديمي. 

سيستفيد الطلاب بشكلٍ جيد من هذه الشراكة، نظراً للتاريخ العريق الذي يتمتع به معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا في تخريج عدد من المشاهير، الذين ساهموا في دعم المجتمع ضمن عدد من القطاعات والتخصصات، لعل أبرزهم رائد الفضاء الأمريكي باز ألدرن والأمين العام الأسبق للأمم المتحدة كوفي أنان وبيل هيوليت وأندريا وونغ، بالإضافة إلى راي كورزويل، عالم الكومبيوتر الأمريكي الأسطوري والمخترع والمؤلف والكاتب، الذي تخرج هو الآخر من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا. 

وأكمل هيتشنغز: "بما أن هذا المنهاج هو قيد التطوير، فسنعمل على تدقيق ومراجعة المواد استناداً على رودود أفعال وملاحظات الطلاب والمعلمين على حدٍّ سواء، حيث تعد مساهمتهما في غاية الأهمية بالنسبة لنا، كي نضمن أن جميع الأنشطة والمواد هي ذات صلة وتجلب الفائدة للطلاب. إن أهم ما يميز هذا المنهاج الدراسي بناءً على عملنا، هو أنه يمكن نشره بين مختلف الطلاب حول العالم". 

في هذا الإطار، ستطلق دبي هايتس أكاديمي المرحلة الثانوية بدءاً من السنة السابعة، بعد ذلك سيتم تطويرها لتستوعب الطلاب الذين تتراوح أعمارهم ما بين 11 إلى 18 عاماً، بحيث يتم تقسيمها إلى ثلاث مراحل رئيسية هي المرحلة الأساسية الثالثة (تضم الطلاب الذين تتراوح أعمارهم من 11 إلى 14 سنة) والمرحلة الأساسية الرابعة (من عمر 14 إلى 16 سنة) والمرحلة الأساسية الخامسة (من عمر 16 إلى 18 سنة). 

سيشمل المنهاج الدراسي في السنة السابعة بالإضافة إلى برنامج الذكاء الاصطناعي، كلاً من مواد اللغة الإنكليزية والرياضيات والعلوم والعلوم الإنسانية والفنون والتصميم والتكنولوجيا والحوسبة والموسيقى والتربية البدنية واللغة العربية والدراسات الإسلامية والاجتماعيات والتربية الأخلاقية. 

تدرك دبي هايتس أكاديمي أهمية التعلم الرقمي واستخدام التكنولوجيا في التعليم الحديث، وقد أكد التعلم عن بعد والعمل من المنزل خلال الظروف الحالية في مختلف أنحاء العالم، أهمية التكنولوجيا ودورها الكبير في حياتنا اليوم.  

تماشياً مع شراكتها مع معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا والحاجة المتزايدة إلى تطوير مهارات الطلاب في التكنولوجيا في مختلف جوانب المنهاج الدراسي، أعلنت دبي هايتس أكاديمي عن مبادرة توفير أجهزة كروم بوك، حيث سيتمكن جميع الطلاب من السنة الثالثة إلى السابعة من استخدام أجهزة كروم بوك وتطوير تجربة التعلم عن بعد والتعلم في المدرسة. 

واختتم هيتشنغز قائلاً: "نحن ملتزمون بتشجيع الطلاب الموهوبين وتطوير مهاراتهم، من خلال استفادتهم من المرافق العصرية في المدرسة والأنشطة الأخرى اللاصفية، التي تساعدهم على تعزيز ثقتهم بأنفسهم وتنمية مهاراتهم داخل وخارج المدرسة".  

 

نرشح لك

  • تقارير مصوره

    • تعرف على آخر موعد لتركيب الملصق الإلكتروني؟
    • شاهد.. تطور الأحداث وصولاً لقرار رئيس الوزراء بمد مهلة التصالح في مخالفات البناء
    • تشييع جثمان المقدم محمود عفت القاضي, شهيد سجن طره
    • خبير يطالب بتأجيل الطروحات الحكومية لحين عودة الأجانب لضخ استثمارتهم بالبورصة
    • عادل المصرى يطالب بمنع المحليات من التفتيش على المنشأت السياحية

    تعليقات القراء

    أضف تعليق
    الأسم
    البريد الألكنرونى
    التعليق

    تعليقات الفيس بوك

    أحدث الاخبـــار

    الأكثر قراءة

    جميع الحقوق محفوظة لموقع البوصلة 2015